almadina2009
أهلا و سهلا بكم ... نورتونا كتير ... أتمنى أن تسعدوا و تقضوا معنا أوقات سعيد و ذات فائدة ... اذا أردت الانضمام لمنتدانا ... يرجى التسجيل ...

ولكم أرق تحية و تقدير !!!!

almadina2009

الحلم أصبح حقيقه ***** والوصول إلى الخيال ليس صعب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
إلى جميع الاعضاء في الموقع أتمنى لكم أستمتاع بوقتكم في الموقع في كل مفيد وجميل من المواضيع والمساهمات الرائعة التي تبذلونها وشكرا لكم مدير الموقع
عزيزي العضو إذا رأيت في قسم من الاقسام موضوع لا يحمل نص فهو مقفل حتى تضيف الرد شكرا إلك

شاطر | 
 

 سورة الواقعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو فارس
المشرفون
avatar

عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 25/04/2009
العمر : 24

مُساهمةموضوع: سورة الواقعة   الأحد يونيو 14, 2009 2:59 pm

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فسورة الواقعة مكية بإجماع من يعتد بقوله.
ولا نعلم سبباً خاصاً لنزول سورة الواقعة جملة إلا ما ورد من أسباب نزول بعض آياتها، منها ما ثبت في صحيح مسلم عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: مُطر الناس على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: "أصبح من الناس شاكر ومنهم كافر. قالوا: هذه رحمة الله، وقال بعضهم: لقد صدق نوء كذا وكذا. قال: فنزلت هذه الآية: (فَلا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ).
قال النووي: قال الشيخ أبو عمرو رحمه الله: ليس مراده أن جميع هذا نزل في قولهم
في الأنواء، فإن الأمر في ذلك وتفسيره يأبى ذلك، وإنما النازل في ذلك قوله: (وَتَجْعَلُونَ رِزْقَكُمْ أَنَّكُمْ تُكَذِّبُونَ) [الواقعة:82].
والباقي نزل في غير ذلك، ولكن اجتمعا في وقت النزول، فذكر الجميع من أجل ذلك، قال الشيخ ابن عمرو رحمه الله، ومما يدل على هذا أن في بعض الروايات عن ابن عباس رضي الله عنهما في ذلك الاقتصار على هذا القدر اليسير فحسب هذا آخر كلام الشيخ رحمه الله. شرح النووي لمسلم 2/62.
وروى أحمد وابن المنذر وابن أبي حاتم بسند فيه من لا يعرف عن أبي هريرة قال: لما نزلت (ثلة من الأولين* وقليل من الآخرين) شق ذلك على المسلمين فنزلت (ثلة من الأولين *وثلة من الآخرين).
وأخرج ابن عساكر في تاريخ دمشق بسند فيه نظر من طريق عروة بن رويم عن جابر بن عبد الله قال: لما نزلت: (إذا وقعت الواقعة) وذكر فيها (ثلة من الأولين* وقليل من الآخرين)، قال عمر : يا رسول الله ثلة من الأولين، وقليل منا.. فأمسك آخر السورة سنة ثم نزلت (ثلة من الأولين* وثلة من الآخرين)، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا عمر فاسمع ما قد أنزله الله (ثلة من الأولين* وثلة من الآخرين) وأخرجه ابن أبي حاتم عن عمرو بن رويم مرسلاً.
أخرج سعيد بن منصور في سننه والبيهقي في البعث عن عطاء ومجاهد قالا: لما سأل أهل الطائف الوادي يحمى لهم وفيه عسل، ففعل وهو وادي معجب، فسمعوا الناس يقولون: إن في الجنة كذا وكذا، قالوا: يا ليت لنا في الجنة مثل هذا الوادي، فأنزل الله (وأصحاب اليمين* ما أصحاب اليمين).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سورة الواقعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
almadina2009 :: منتديات الاسلامية :: القرأن الكريم-
انتقل الى: